X
الثلاثاء، 28 يناير 2020
 
 
صنعاء
16°C
غداً
H 23°C
L 6°C

مباشر

4 أعوام من الانتهاكات والجرائم الحوثية البشعة بحق أبناء الحديدة

08:22 2018/12/22
آخر تحديث
08:22 PM
مشاركة
وكالة 2 ديسمبر الإخبارية - الحديدة:

كشف تقرير حقوقي حديث عن ارتكاب المليشيات الحوثية الإرهابية لشتى أنواع الانتهاكات بحق أبناء تهامة بمحافظة الحديدة خلال أربع سنوات من اجتياحها للمحافظات والسيطرة على الحكم.

 

ووثق تقرير صادر عن منظمة حريتي للحقوق والحريات بمحافظة الحديدة (غير حكومية) ارتكاب مليشيا الحوثي (32856) انتهاكاً خلال أربع سنوات من أواخر العام 2015م وحتى نهاية العام 2018م.

 

وتنوعت تلك الانتهاكات وفقا للتقرير الحقوقي بين (القتل والاختطاف والاعتقال والتعذيب الوحشي، والتهجير القسري، وتفجير المنازل وزرع الألغام واحتلال الكثير منها، ونشر وزرع الألغام والتجنيد الإجباري وخاصة الأطفال، ونهب الممتلكات، ونهب المواطنين والتجار تحت مسميات عديدة، وملاحقة المناوئين، واحتلال العديد من مؤسسات الدولة، ومقرات الأحزاب وخنق الحريات، وتجويع السكان) وغيرها من الانتهاكات التي ترتكب من قبل المليشيات الحوثية بشكل شبه يومي.

 

وطبقا للتقرير فقد ارتكبت مليشيا الحوثي خلال عامي 2014م – 2015م أكثر من (3066) انتهاكاً بحق أبناء محافظة الحديدة، وفي عام 2016م ارتكبت (1857) انتهاكا، وفي عام 2017م (1039) انتهاكاً في حين وثق فريق المنظمة ارتكاب مليشيا الحوثي لـ (1159) انتهاكا بحق أبناء المحافظة خلال العام الجاري 2018م.

 

وبلغ عدد النازحين قسرا والمهجرين من مدنهم وقراهم من قبل مليشيا الحوثي في محافظة الحديدة خلال الأربع السنوات (25735) فردا، أي (4195) أسرة، منهم (6421) من الأطفال، و (5944) من النساء.

 

ووثقت المنظمة خلال ذات الفترة اختطاف مليشيا الحوثي الآلاف من الأبرياء المدنيين بينهم (1966) من المعارضين خلال الأربع السنوات.

 

ولم يسلم الأطفال والنساء من الانتهاكات الحوثية، حيث رصد التقرير (469) حالة تعرضوا للقتل والاختطاف وحجز الحرية، ناهيك على حرمان أطفال المحافظة من التعليم والصحة والغذاء من خلال تحويل كثير من المدارس إلى متارس، وتدمير المراكز الصحية.

 

وبحسب التقرير فقد نهبت المليشيا الحوثية الإغاثات كما استولت خلال الأربعة أعوام الماضية علي (22) من مقرات المنظمات الإغاثية والخيرية المحلية في محافظة الحديدة وطاردة موظفيها.

 

واستخدمت المليشيا المدنيين دروعا بشرية حيث رصدت منظمة حريتي عدد (329) من المختطفين تم وضعهم في أماكن إدارة العمليات العسكرية لمليشيا الحوثي للاحتماء بهم من ضربات الطيران.

 

وذكر التقرير أن فريق رصد المنظمة وثق مقتل (837) من أبناء الحديدة كانت المليشيا الحوثية سبباً في قتلهم بطرق عدة سواء بالألغام التي زرعتها أو بالتعذيب في سجونها ومعتقلاتها أو استخدامهم دروع بشرية أو بالصواريخ والمدفعية التي تطلقها على المدن والقرى المأهولة، كما أصيب أكثر من (1391) مواطنا سواء بالقذائف أو الألغام أو التعذيب أو الاعتداء الجسدي من قبل مليشيا الإجرام الحوثية.

 

وبحسب تقرير المنظمة فقد وثق (597) حالة اقتحام لمنشآت وممتلكات خاصة من قبل المليشيات الحوثية خلال الأربع السنوات في محافظة الحديدة.

 

كما وثق نهب أكثر من (701) منزل ومحل تجاري، واقتحام (42) قرية والاعتداء على أهلها، كما فتحت المليشيا الحوثية أكثر من (117) سجناً سري مارست فيه أنواعا وصنوفا من التعذيب بحق أبناء محافظة الحديدة بينهم (3169 ) حالة تم توثيقها ورصدها.

 

وبلغ عدد المنازل والمنشآت العامة والخاصة التي فجرتها ودمرتها المليشيات الحوثية خلال ذات الفترة بمحافظة الحديدة أكثر من (1770) منزل ومنشأة، فيما تم رصد (2544) انتهاكا من قبل الحوثيين لحرمات وممتلكات المواطنين من أراضي ومنازل وعقارات بالتعدي والبسط والنهب بقوة السلاح.

Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر