ارتكبت المليشيات الحوثية ،اليوم الخميس 18  يوليو 2019،  جريمتان جديدتان تضاف إلى سلسلة جرائمها المتواصلة بحق المدنيين في محافظة الحديدة غربي اليمن .

 

وأفاد مراسل وكالة 2 ديسمبر في مديرية حيس أن بقايا جيوب المليشيات المدعومة إيرانيا واصلت استهداف الأحياء السكنية في مركز المديرية بقصف مدفعي ما أسفر عن إصابة مواطن يدعى أحمد سالم عبيد فيما تسبب القصف بحالات إغماء لدى نساء وأطفال وتضرر منزلين ومدرسة "النهضة" .

 

وفي مديرية التحيتا أفاد مراسل الوكالة بإصابة طفل يدعى عبدالله أحمد عفيف ( 12سنة) برصاصة قناص حوثي اخترقت ساقه اليمنى وارتطمت في جسم صلب لتصيب ساقه اليسرى بشظايا .

 

وتولت فرق الإنقاذ التابعة للمقاومة المشتركة إسعاف الجريحين لتلقي العلاج في المستشفى الميداني بمدينة الخوخة .

 

يشار إلى أن بقايا جيوب المليشيات الحوثية المتمركزة في مناطق نائية خارج مدينتي حيس والتحيتا كثفت في الآونة الأخيرة استهداف الأحياء السكنية داخل المدينتين ضمن جرائمها المتواصلة بحق المدنيين و خروقاتها المتصاعدة للهدنة الأممية .

 

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية