X
الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
 
 
صنعاء
16°C
عدن
30°C
الحديدة
31°C
©

بداية كارثية.. باريس سان جيرمان يستعيد كابوسا عمره 42 عاما

09:16 2020/09/14
آخر تحديث
09:16 AM
مشاركة
وكالة 2 ديسمبر الإخبارية

يعيش نادي باريس سان جيرمان بداية كارثية بالنسبة له بالدوري الفرنسي، وذلك بعدما تعرض يوم أمس الأحد للخسارة على أرضه أمام الغريم مارسيليا 0-1.
 
ونجح مارسيليا في تحقيق فوز غاب 9 سنوات على باريس سان جيرمان في كل البطولات، وذلك حينما انتصر عليه اليوم الأحد بنتيجة 1-0.
 
وواصل سان جيرمان بدايته المتعثرة في الموسم الجديد للمسابقة، حيث تعرض للخسارة في ثاني مباراة يخوضها بالدوري الفرنسي، بعدما هزم الخميس الماضي ضد لانس 0-1.
 
وتعد هذه أول مرة من 42 عاما، يتعرض خلالها سان جيرمان للخسارة في أول مباراتين له من عمر موسم بالدوري الفرنسي ودون تسجيل أي هدف في شباك منافسيه منذ موسم 1978-1979.
 
المثير أن سان جيرمان في ذلك الموسم 1978-1979، أنهى الدوري الفرنسي في المركز الـ13، وهو كابوس لا يريد الفريق الباريسي تكراره بكل تأكيد.
 
ويبدو أن سان جيرمان لم يستفق حتى الآن من صدمة خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا يوم 23 أغسطس/ آب الماضي على يد بايرن ميونيخ الألماني بنتيجة 0-1.
 
وكان سان جيرمان يأمل في تحقيق الكأس ذات الأذنين للمرة الأولى في تاريخه، لكن هذا الحلم تحطم على يد بايرن ميونيخ.
 
فضلا عن ذلك، فإن استعدادات سان جيرمان لاستئناف الدوري الفرنسي، تعرضت لانتكاسة تمثلت في إصابة 7 من لاعبيه بفيروس كورونا المستجد، أبرزهم البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي والأرجنتيني أنخيل دي ماريا.
 
ورغم أن نيمار ودي ماريا تعافا قبل أيام قليلة من مواجهة مارسيليا، غير أنه بدى واضحا تأثر الفريق الباريسي بعدم جاهزيتهما من الناحية البدنية، فضلا عن استمرار غياب بعض اللاعبين الذين لا يزال يعانوا من أعراض كورونا.
Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر