أدان أعيان وأبناء وادي الحسين جريمة مقتل أحد التربويين على يد مسلح تابع لمليشيا الحوثي في مديرية خدير بمحافظة تعز، جنوب غرب اليمن.
 
وحمل أبناء المنطقة مليشيا الحوثي مسؤولية التستر على الجاني التابع لها، بعد تسهيل عملية هروبه من داخل إدارة الأمن بالمديرية الخاضعة للمليشيا.
 
ووفقا لشهود عيان، أقدم المسلح الحوثي المدعو أحمد عبدالرحمن الشرعبي على إطلاق النار باتجاه سيارة تقل مدنيين ظهر الثلاثاء الماضي، ما أسفر عن مقتل التربوي عبدالرب علي محمد محسن، وإصابة آخر بجروح بليغة.
 
وأوضحوا إن القتيل عبدالرب علي محمد محسن، مدرس مادة التأريخ بمدرسة الإحسان كان على متن سيارة تقله و آخرين، عندما اعترضهم المسلح الحوثي وباشر إطلاق وبال من الرصاص.
 
وأدى الهجوم -وفقا للشهود- إلى مقتل المدرس محسن وإصابة صدّيق محمد عبدالله الذي يرقد بالعناية المركزة في مستشفى بحالة خطيرة.

 

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية