X
الثلاثاء، 01 ديسمبر 2020
 
 
صنعاء
-18°C
عدن
-18°C
الحديدة
-18°C
©

الحوثيون يصعدون هجماتهم الإرهابية وإدانات عربية وإسلامية واسعة

03:00 2020/10/29
آخر تحديث
03:00 AM
مشاركة
وكالة 2 ديسمبر – وكالات

عبرت عدد من الدول العربية والمنظمات الإقليمية عن إدانتها واستنكارها الشديدين لمليشيا الحوثي التابعة لإيران على وقع تصاعد اعتداءاتها الإرهابية بالطائرات المسيرة "المفخخة" والصواريخ الباليستية مستهدفة بشكل مباشر ومتعمد المدنيين والأعيان المدنية جنوب السعودية.
 
وفي هذا السياق، أدان أمين عام مجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، استمرار الميليشيات الحوثية في ارتكاب الأعمال الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين في السعودية، عبر إطلاق طائرات مسيره ومفخخة وبطريقة متعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين اليوم الأربعاء.
 
وأكد الأمين العام أن هذه الاعتداءات تمثل انتهاكاً صارخاً للقوانين والأعراف الدولية، كما أنها تهدد أمن دول مجلس التعاون وأمن المنطقة واستقرارها، مؤكدا بأن أمن دول مجلس التعاون واستقرارها كل لا يتجزأ.
 
كما أكد وقوف مجلس التعاون إلى جانب السعودية وتأييده لكافة ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، داعياً المجتمع الدولي إلى الوقوف بحزم في وجه الميليشيات الحوثية ومن يقف وراءها في محاولاتها المستمرة لزعزعة الأمن والسلم في المنطقة.
 
من جانبها، أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة إدانتها واستنكارها الشديدين محاولات مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران استهداف السعودية، مشددة في بيان صادر عن وزارة الخارجية مساء اليوم الأربعاء، على أن "تزايد الهجمات الحوثية الإرهابية في الفترة الأخيرة ضد المملكة يعتبر تصعيدا خطيرا". 
 
وجددت الإمارات تضامنها الكامل مع السعودية إزاء هذه الهجمات الإرهابية ضد المدنيين، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها؛ معبرة عن دعمها كل ما تتخذه المملكة من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.
 
وأكد البيان أن "أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها"، مشيراً إلى أن استمرار هذه الهجمات يوضح طبيعة الخطر الذي يواجه المنطقة من الانقلاب الحوثي ودليلا جديدا على سعي هذه الميليشيات إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.
 
المملكة الأردنية الهاشمية، جددت إدانتها استمرار الحوثيين إطلاق طائرات بدون طيار مستهدفة مناطق مدنية في المملكة العربية السعودية، مؤكدة أن أمن المملكتين واحد لا يتجزأ وأن أي تهديد لأمن السعودية هو تهديد لأمن واستقرار المنطقة بأكملها.
 
وأكد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية السفير ضيف الله الفايز مجدداً استنكار المملكة الأردنية ورفضها هذه الهجمات الإرهابية الجبانة المتكررة، كما أكد الوقوف الدائم إلى جانب السعودية في وجه كل ما يهدد أمنها وأمن شعبها.
 
وأشاد الفايز بقدرات قوات التحالف العربي ونجاحها بالتصدي لهذه الهجمات واعتراض الطائرات وتدميرها.
 
وفي هذا الصدد، أدان أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، إصرار مليشيا الحوثي على تكرار جرائمها الإرهابية باستهداف السعودية.
 
وندد العثيمين، في بيان، بـ"إطلاق مليشيا الحوثي طائرات بدون طيار (مفخخة) باتجاه المدنيين الأبرياء والأعيان المدنية في السعودية".
 
وجدد الأمين العام لـ"التعاون الإسلامي"، وقوف المنظمة وتضامنها مع المملكة في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها

 

Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر