كثفت المليشيات الحوثية الإرهابية في أول أيام الشهر الفضيل قصفها الممنهج على الأعيان المدنية في مدينة ومحافظة الحديدة غربي اليمن، فيما ردت القوا المشتركة على مصادر النيران محققة إصابات مباشرة وقتلى وجرحى في صفوف المليشيات.
 
مصادر محلية أفادت أن المليشيات الحوثية استهدفت الساعات الماضية قرى ومزارع المواطنين جنوب غرب مدينة الدريهمي وشرق منطقتي الجبلية والفازة والضواحي الشمالية الغربية لمدينة حيس بقذائف الهاون والأسلحة الرشاشة لحظة أداء صلاة التراويح ما أثار الهلع والرعب للأهالي خصوصا الأطفال والنساء.
 
وفي السياق أفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة أن المليشيات التابعة لإيران تعمدت استهداف التجمعات السكانية لحظة صلاة التراويح لإخافة المواطنين من إحياء ليالي رمضان المباركة.
 
وأضاف أن القوات المشتركة المرابطة لتأمين المناطق المستهدفة حددت مصادر نيران المليشيات الإجرامية وأخمدتها؛ مؤكدا تحقيق إصابات مباشرة في صفوف المليشيات.

أخبار ذات صلة

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية