يبدو أن الجزائري رياض محرز لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، قد غيّر طريقة تعامله مع وضعه الحالي داخل أروقة النادي السماوي.

وغاب محرز عن خسارة السيتي بنتيجة 1-2 أمام ليدز يونايتد، في الجولة 31 من الدوري الإنجليزي الممتاز، وظل جليسا على دكة البدلاء.

وقال محرز في تصريحات لقناة لنادي: "أنا أحب كثيرا وأستمتع أكثر باللعب كل 3 أيام. أريد أن أشارك دائما".

وأردف: "هذا الأمر يُسعدني دائما، حيث أعمل على الاستعداد الجيد لكل مباراة، لأني أتنفس وأعشق كرة القدم".

ويبدو أن تلك التصريحات بمثابة رسالة غير مباشرة للإسباني بيب جوارديولا مدرب السيتي، الذي فضّل إراحة محرز أمام ليدز، قبل المباراة المصيرية ضد بروسيا دورتموند الألماني في دوري أبطال أوروبا.

وتطرق الجناح الطائر ليومياته في ظل الجدول المضغوط لفريقه خلال الفترة الأخيرة بمختلف البطولات محليا وقاريا.

وقال في هذا الصدد: "البرنامج بسيط للغاية، حيث أنني أدخل مُباشرة للمنزل بعد التدريبات وأتناول طعامي ث أنام".

واختتم بقوله: "أركز على المُباراة القادمة التي تنتظرنا فور نهاية كل لقاء، وأنا جاهز دائما من أجل تقديم الأفضل".

 

أخبار ذات صلة

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية