دشن رئيس عمليات المقاومة الوطنية العميد ركن عبدالرحمن نعمان صبيحة عيد الفطر المبارك الزيارات الميدانية لمعايدة الأبطال المرابطين في جبهات العزة والشرف على طول امتداد الساحل الغربي.
 
حيث زار العميد نعمان عدداً من سرايا الشرطة العسكرية وخفر السواحل وكتيبة الحراسة، ناقلا إليهم تحيات العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، قائد المقاومة الوطنية رئيس المكتب السياسي بهذه المناسبة الدينية العظيمة وتثمينه العالي لأدوارهم البطولية وبسالتهم في تنفيذ المهام الموكلة إليهم في سياق معركة شعبنا المقدسة والمفتوحة لإسقاط الإنقلاب الحوثي المدعوم من إيران واستعادة الدولة.
 
 
وأشاد رئيس عمليات المقاومة الوطنية بما حققته وتحققه الشرطة العسكرية وقوات خفر السواحل وكتيبة الحراسة وما يتحلى به منتسبوها من جسارة ومعنويات.. وانضباط عسكري تجسده سلوكياتهم اليومية.
 
وقال نعمان: أن الشرطة العسكرية  وقوات خفر السواحل قطاع البحر الأحمر وكتيبة الحراسة مفخرة للمقاومة الوطنية والقوات المشتركة عامة، مؤكدا أن أدوارها البطولية لا تقل أهمية عن ما حققته وتحققه الوحدات القتالية في خط النار داخل مدينة الحديدة وكافة جبهات الساحل الغربي.
 
وأضاف: الشرطة العسكرية برهنت قدراتها في تعزيز الأمن والاستقرار في المناطق المحررة إلى جانب القوات الخاصة (الأمن المركزي) ووحدات الأمن الأخرى، كما أثبتت جدارتها في الضبط والربط في مسرح العمليات منذ بدء انطلاق عمليات المقاومة الوطنية.
 
وعن قوات خفر السواحل، أكد رئيس عمليات المقاومة الوطنية أنها بقيادتها الجديرة ممثلة بالعقيد بحري عبدالجبار الزحزوح والمتابعة المباشرة والدعم الكبير من قبل قائد المقاومة الوطنية العميد ركن طارق صالح، باتت تشكل قوة ضاربة قادرة على تأدية المهام المنوطة بها لتأمين السواحل المحررة من باب المندب جنوبا حتى ساحل الدربهمي شمالا وكذلك الجزر وقد حققت إنجازات هامة، بالتنسيق مع شعبة الاستخبارات في المقاومة الوطنية، وعلى رأسها ضبط خلية تهريب الأسلحة المرتبطة بالحرس الثوري الإيراني. 
 
وأشار العميد عبد الرحمن نعمان إلى قداسة المعركة التي يخوضها شعبنا وعدالة القضية التي يضحي في سبيلها.
 
من جانبهم رحب منتسبو الشرطة العسكرية وقوات خفر السواحل بزيارة رئيس عمليات المقاومة الوطنية ومن معه من الضباط، مجددين العهد والولاء لله والوطن والمضي في النضال الوطني بمعنويات عالية تحت قيادة العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح حتى تحقيق النصر المؤزر.
 
رافقه خلال الزيارة العقيد عبدالجليل النفاخ أركان حرب لواء المدفعية والعقيد عبدالكريم البحم رئيس فريق ضباط الميدان.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية