اعتبر ناطق المقاومة الوطنية، عضو القيادة المشتركة العميد الركن صادق دويد، زيارة قائد المقاومة رئيس المكتب السياسي العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، لروسيا الاتحادية، تأكيدا لانفتاح المقاومة على الحوار، في إطار التمسك بالمبادئ الجمهورية.
 
وكتب دويد على حسابه في تويتر، مساء اليوم السبت: زيارة رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية لروسيا الاتحادية في أول نشاط دولي، هي تأكيد على إيماننا بالحوار والشراكة والانفتاح المحلي والإقليمي والدولي.

 
وأكد تمسك المقاومة "بمبادئ الجمهورية اليمنية محليا ودوليا في مواجهة الكهنوت والانغلاق والتخلف والتبعية لملالي طهران".
 
وكان قائد المقاومة الوطنية، رئيس المكتب السياسي وصل إلى العاصمة الروسية موسكو، الجمعة، على رأس وفد من المقاومة تلبية لدعوة من حكومة جمهورية روسيا الاتحادية الصديقة.
 
والتقى خلال زيارته نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، لنقاش عدد من القضايا تخص الشأن اليمني وتطورات الأوضاع في ضوء المساعي لإنهاء الحرب باليمن والجهود الروسية في الصدد.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية