X
الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
 
 
صنعاء
16°C
عدن
29°C
الحديدة
30°C
©

ميليشيا الحوثي شردت 300 ألف مهمش من مساكنهم

03:40 2020/08/07
آخر تحديث
03:40 PM
مشاركة
وكالة 2 ديسمبر – خاص

كشف دراسة اقتصادية حديدة أن ميليشيا الحوثي الانقلابية، وكيل إيران في اليمن، شردت 300 ألف من سكان أحياء الصفيح (المحاوي)، التي تسكنها الأسر المهمشين.
 
ووصل عدد أفراد أسر المهمشين، قبل انقلاب ميليشيا الحوثي على الدولة أواخر 2014، إلى 3 ملايين شخص-  وهم في الغالب محصورون في المدن الكبرى في البلد. 
 
وقالت الدراسة المعنونة "الحماية الاجتماعية في اليمن بين الصمود والتكيف" والممولة من اليونيسف، حصلت "وكالة 2 ديسمبر" على نسخة منها، أن 10% من سكان أحياء الصفيح (المحاوي) نزحوا عن مساكنهم.
 
وأرجعت الدراسة أسباب فرار المهمشين من مساكنهم، إلى ممارسات ميليشيا الحوثي تجاههم، وتوقيف رواتبهم، وإجبارهم على القتال معهم في الجبهات.
 
 ووفقاً لتقييم الاحتياجات ومستوى الانكشاف، تعذر على النازحين من المهمشين استضافتهم من قبل الأسرة والأقارب، ويكابدون حالة من الفقر المدقع بسبب فقدانهم لمأواهم ومساكنهم وعجزوا عن تسديد أي نفقات أخرى مرتبطة بالسكن.  
 
وتؤكد تقارير المنظمات الدولية أن نحو 5 ملايين يمني فروا وخسروا منازلهم خلال السنوات الخمس الماضية، بسبب بطش ميليشيا الحوثي، ويعانون ظروفا معيشية قاسية، وهم أكثر عرضة للأوبئة والأمراض.
 
وأكدت مفوضية شؤون اللاجئين، أن مليون نزاح يعيشون في مخيمات مؤقتة، في موقع بدون إمكانية الوصول إلى الخدمات الأساسية عدا مئات منهم يعيشون في مواطن أكثر تنظيماً لكنها لا تزال عفوية.
 
وتتعرض العائلات النازحة التي تعيش في هذه المواقع لتهديدات مستمرة من الإخلاء والتحرش، وتواجه صعوبات في الحصول على المياه النظيفة والرعاية الطبية الأساسية والتعليم.
Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر