تابعت قيادة المقاومة الوطنية بقلق بالغ الجريمة الإرهابية التي استهدفت اليوم موكب العميد محسن الوالي قائد قوات الدعم والإسناد وأركانها العميد نبيل المشوشي وتسببت بارتقاء شهداء وسقوط جرحى..
 
وإننا إذ ندين بشدة هذه الجريمة الإرهابية التي تستهدف السكينة العامة وأمن العاصمة المؤقتة عدن والمدنيين، فإننا نعرب عن تضامننا ووقوفنا الكامل إلى جانب قيادات قوات الدعم والإسناد ورفضنا لهذه الأعمال الإرهابية.
 
ونؤكد على ضرورة العمل الجاد للحفاظ على الأمن والاستقرار..
 
 وندعو الأجهزة المعنية إلى سرعة استكمال التحقيقات وكشف الجناة الذين يقفون وراء هذه الجريمة..
 
ونهيب بالجميع استشعار مسؤوليتهم في هذه المرحلة وتفويت الفرصة على المتربصين بأي محطات للنجاح وأن يحرص الكل على أن تبقى عدن عنوانا للأمن والاستقرار وملاذاً آمنا لكل أبناء الوطن..
 
الرحمة للشهداء الشفاء للجرحى..
ولا نامت أعين الجبناء

أخبار ذات صلة

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية