أصيبت امرأتان وطفلة، مساء الجمعة 16 أبريل 2021م، في قصف عدواني متجدد، شنته المليشيا الحوثية المدعومة من إيران مستهدفة الأحياء السكنية في مديرية حيس، جنوب محافظة الحديدة.
 
وأفاد مراسل "2 ديسمبر"، بأن المليشيا الحوثية أطلقت مجموعة من قذائف الهاون تزامنا مع وقت الإفطار، فسقطت إحداها على منزل المواطن علي سلمان حساني شرقي مدينة حيس.
 
وأكد المصدر أن القصف العدواني لمليشيا الحوثي الإرهابية على منزل حساني تسبب في إصابة ابنته الطفلة ريماس علي سلمان حساني، وشقيقته تيسير سلمان حساني، وقريبته مهدية محمد ياسين.
 
و اوضح المصدر أن الثلاث أصبن بإصابات متفاوتة، قبل أن تقوم وحدة طبية من القوات المشتركة بنقلهن على الفور إلى المستشفى الميداني في مديرية الخوخة المجاورة، ولا زلن يتلقين العلاج هناك.
 
وبشكل مستمر تتعرض حيس كما غيرها من مديريات وبلدات الساحل الغربي لانتهاكات حوثية مروعة، حتى في شهر رمضان الذي تنتهك المليشيا قدسيته بإراقة دماء الأبرياء.

أخبار ذات صلة

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية