X
الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
 
 
صنعاء
16°C
عدن
29°C
الحديدة
30°C
©

مواطنون: معظم من شاركوا الحوثيين في احتفالات "الولاية" بالحديدة خرجوا تحت التهديد

09:30 2020/08/09
آخر تحديث
09:30 PM
مشاركة
وكالة 2 ديسمبر الإخبارية - الحديدة - خاص:

تواصل ميليشيا الحوثي ممارسة أعمالها اللا إنسانية بحق اليمنيين، حيث قامت باستعباد الناس وأجبرتهم على الخروج معها في احتفالاتها وتحت تهديد السلاح واستخدام القوة والعنف وإطلاق التهم الكاذبة في حق من يرفض الخروج معها والانصياع لأوامرها وتخوف الناس بأن من يناهض ممارساتها ستكون نهايته السجون أو القتل.
 
وفي ذات السياق يقول أحد المواطنين من أبناء مدينة الحديدة لـ"وكالة 2 ديسمبر" إن الميليشيا حشدت الناس للاحتفال بيوم الولاية، وهددت من يرفض بالسجن، مؤكداً أن غالبية الذين خرجوا للاحتفال، السبت، في مديريات الحديدة بسبب الخوف.
 
وأضاف أن ميليشيا الحوثي كلفت ممثليها في مختلف أحياء الحديدة الواقعة تحت سيطرتها بالنزول إلى البيوت والأماكن العامة لحشد الناس للاحتفال، وتهددهم بأن من لم يخرج فهو مع العدوان وأنه مرتزق وعميل وأنهم سيقومون بحبس كل من يرفض الخروج وسيتم محاكمتهم ولا يستبعدون أن يتم تصفية كل من يخالفهم أو له رأي مساند للشرعية أو أي طرف يناهض مشروع الميليشيا.
 
بدوره أحد عُقال الحارات يقول لـ"2 ديسمبر" إن عُقال الحارات تلقوا طلبات من قيادات في الميليشيا الحوثية تُطالبهم بحشد جميع سكان الأحياء للاحتفال بيوم الولاية، وأن يستعينوا بأسماء سكان الأحياء المدونة لديهم في الكشوفات التي تم إعدادها مؤخراً.
 
كما علمت "وكالة 2 ديسمبر" من مصادرها أن الميليشيا خاطبت مختلف مشايخ القبائل الخاضعة لسيطرتها بحشد مختلف رعايهم للمشاركة في احتفالها بيوم الولاية.
 
وفي ذات الإطار يقول أحد المهتمين السياسيين لـ"وكالة 2 ديسمبر" إن إقدام ميليشيا الحوثي على إجبار الناس على الخروج يأتي من منطلق فقدانها للحاضنة الشعبية والقاعدة الجماهيرية بعد أن تمادت في ممارساتها القمعية وفسادها المستشري وتجويع الشعب وإذلاله ومحاولة استعباده.
 
وعن نجاح الميليشيا في إجبار سكان المناطق الخاضعة لسيطرتها يقول المهتم السياسي إنها قد تنجح في حشد أكبر عدد من الناس كونها تُفرط في استخدام القوة والعنف ضد المدنيين العُزل.
 
وأضاف ميليشيا الحوثي لا تتورع عن استخدام مختلف أساليب العنف وقد يصل بها الأمر إلى القتل، فهي لا تراعي ديناً ولا عرفاً ولا قانوناً ولا ضميراً إنسانياً. 
 
وأكد: إذا أجبرت المليشيا الطائفية الناس على الخروج تحت التهديد ستكون تعرف جيداً أنها أصبحت غير مرغوبة وأنه لا مكان لها بين من تمارس في حقهم مختلف أصناف الظلم والاستعباد والإذلال.
Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر